دليل استراتيجيات تسعير المنتجات في 2022 | تسعير المنتجات باحترافية

تسعير المنتجات

المنافسة بين المتاجر الإلكترونية أضحت على أشدها في هذه الأيام، والحصول على استراتيجيات تسعير المنتجات احترافية من الميزات التنافسية المحققة للعديد من الفوائد من المبيعات العالية والاستحواذ على حصة سوقية أكبر. وبين هذا وذاك في هذا المقال سنتعرف على مجموعة من استراتيجيات تسعير المنتجات وحيل التسويق التي بإمكانك استخدامها في تسعير المنتجات وبالتالي لزيادة مبيعاتك وجذب المزيد من العملاء. 

عناصر المقال

ما هو تسعير المنتجات؟ 

استراتيجيات تسعير المنتجات

في البداية تسعير المنتجات هو جزء من العملية التسويقية الشاملة للمتجر الإلكتروني يتم بعد جمع المعلومات الكافية حول الجمهور المستهدف والمنافسين واللوائح والقوانين الحكومية وغيرها من الجوانب من أجل تحديد سعر مناسب للمنتج أو الخدمة المقدمة. حيث أن له تأثير كبير على إقبال العملاء على شراء منتجاتك بدلًا من المنافسين وأيضًا يساهم بقوة على زيادة الإيرادات والأرباح المحققة. 

لذلك، استراتيجيات تسعير المنتجات من الخطوات المهمة والتي يجب على كل صاحب متجر المرور بها، فالتسعير الخاطئ سوف يكون لديه تأثيرات سلبية على حجم المبيعات والعلامة التجارية ككل. وفي هذه الجزئية يوجد مجموعة من استراتيجيات تسعير المنتجات المُتبعة من قبل المتاجر في تسعير منتجاتها على حسب المنافسين والسوق وطبيعة منتجها وتكاليفه وحجم الطلب والتي سوف نتعرف عليها في الأسطُر التالية. 

تصفح أيضًا: كيفية إنشاء سجل تجاري لمتجر الكتروني

أهمية استراتيجيات تسعير المنتجات

استراتيجيات تسعير المنتجات

التسعير مهم للغاية لكل نشاط تجاري حيث يحدّد القيمة التي يستحقها منتجك بالنسبة لك ولعملائك، كما أنه يؤثر على قابلية العملاء على شراء المنتج من خلال المفاضلة بين السعر والقيمة وأيضًا بين المنتج والمنتجات البديلة في السوق، لذلك، تسعير المنتجات مهم وإليك المزيد: 

التغلب على المنافسين 

عند الحديث عن المنافسة والميزة التنافسية فالسعر يكون في أعلى الهرم بجانب الجودة. ما يعني أن تسعير منتجاتك بشكل جيد سيضمن لك التغلب على منافسيك في السوق والحصول على مبيعات وأرباح عالية وزيادة الحصة السوقية مع اتباع استراتيجيات تسعير المنتجات تسويقية معينة مثل التسعير الديناميكي. 

زيادة الطلب على المنتجات 

تسعير المنتجات لديه تأثير مباشر على الجوانب النفسية لدى العملاء وبالتالي يساهم بقوة على زيادة إقبالهم على شراء المنتجات التي تكون أسعارها منخفضة وجودتها عالية، عند مقارنتها بالمنتجات الأخرى البديلة والمقدمة من قبل العلامات التجارية والمتاجر المنافسة. 

المزيد من الأرباح 

أظهرت دراسة تم إجرائها بأن تحسين السعر بنسبة 1٪ يؤدي إلى زيادة 11.1٪ في الربح. ما يُمثل فرصة حقيقية للحصول على المزيد من الأرباح وخصوصًا في عالم التجارة الإلكترونية المشتد المنافسة. 

تزيد من ثقة منتجاتك 

إستراتيجية تسعير المنتجات لديها تأثير على مدى ثقة العملاء في منتجاتك، فعندما يجد العملاء المنتج معقول السعر ففي هذه الحالة سيتكون لديهم تصور بأن المنتج ذو جودة جيدة وحصرية. على عكس المنتجات المنخفضة السعر التي تبدو كأنها ليست احترافية أو لا تقدم القيمة المتوقعة من قبل العملاء.

نمو المتجر الإلكتروني 

لأن تسعير المنتجات يساهم في زيادة المبيعات والأرباح ويضاعف من أقبال الجمهور على منتجاتك، ففي هذه الحالة بالتأكيد يضمن لك نمو متجرك الإلكتروني ونجاحه على المدى القصير والطويل. والعكس كذلك سيكون لديه تأثير سلبي على العلامة التجارية أو المتجر في حالة عدم الأهتمام به. 

تصفح أيضًا: التجارة الإلكترونية في السعودية

استراتيجيات تسعير المنتجات

في هذه الجزئية من المقال سنتعرف على مجموعة من الاستراتيجيات المُتبعة لتسعير المنتجات على حسب حالة السوق أو النشاط التجاري أو الإيرادات المُراد تحقيقها والجمهور المستهدف، والضامنة لتحقيق أهدافك على المدى الطويل والقصير، والمشتملة على الآتي: 

استراتيجية اختراق السوق – Penetration Pricing

هذه الاستراتيجية مناسبة للمتاجر الإلكترونية التي تكون في بداياتها أيّ ليس لديه حصة سوقية وفي نفس الوقت تحاول الدخول أو المغامرة في سوق ذو منافسة عالية. فهنا استراتيجيات احتراق السوق تعمل على تسعير المنتجات بسعر أقل من سعر السوق الحقيقي من أجل جذب العملاء ومن ثم محاولة رفع السعر بالتدريج لزيادة أرباحها لتكون من بعد ذلك لديها حصة سوقية جيدة وفي سوق قد تكون فيه حواجز الدخول عالية. 

في نفس السياق قد تعتمدها المتاجر في جذب المبيعات على منتجات قليلة السعر من أجل حث العملاء على شراء منتجات أخرى، وبالتالي يكون لديها الفرصة لتحقيق أرباح وتعويض الخسارة من بيع المنتجات الأخرى بسعر أقل. 

مميزات استراتيجية اختراق السوق 

  • تسهل الدخول إلى الأسواق التي تكون فيها حواجز الدخول مرتفعة. 
  • تساعد على تكوين قاعدة عملاء بأسرع ما يُمكن.

سلبيات استراتيجية اختراق السوق 

  • تتطلب منك زيادة الأسعار بمرور الوقت. 
  • من الصعب بناء قاعدة عملاء ذات ولاء عالي. 
  • تجعل العملاء يتوقعون بأن منتجاتك سيئة الجودة. 

إستراتيجية كشط السوق – Market Scraping Strategy

على نقيض استراتيجية اختراق السوق هذه الاستراتيجية هادفة لتسعير المنتجات بسعر أعلى  السوق، حيث تتيح للمتاجر الإلكترونية أو العلامات التجارية تحقيق أرباح عالية ولكن فقط في حال كان المنتج جديد أو مبتكر أو ليس هناك بديل له في السوق، وبعد ظهور المنافسين تبدأ هذه العلامات التجارية في تخفيض السعر لتناسب مع المنافسة وتحافظ على معدل المبيعات الخاصة بك. 

وهذه الاستراتيجية نجدها شائعة بين شركات الهواتف المحمولة، حيث عندما يُطلق هاتف جديد يكون سعره مرتفع للغاية ولكن سرعان ما يُخفض سعره عندما يُطلق هاتف آخر من نفس الشركة أو الشركات المنافسة.

مميزات إستراتيجية كشط السوق 

  • اتباع نهج استباقي لزيادة الأرباح. 
  • يضمن لك اكتساب ميزة تنافسية قوية. 

سلبيات إستراتيجية كشط السوق 

  • قد لا تكون الأسعار معقولة لبعض العملاء. 
  • ستضطر مع مرور الوقت إلى تقليل الأسعار.

إستراتيجية التسعير على أساس التكلفة – COST-PLUS PRICING

تركز هذه الاستراتيجية على تسعير المنتجات بناءً على تكلفة إنتاجها أو شرائها أو التكاليف الكلية الخاصة به، ومن ثم تشرع في إضافة السعر أو هامش الربح المُراد تحقيقه من كل منتج. فعلى سبيل المثال من الممكّن أن تكون نسبة معينة من التكاليف. مثلًا إذا كانت التكاليف الكلية لأحد المنتجات هي 50 ريال وكنت قد حددت نسبة الربح ب، 10% ففي هذه الحالة سيكون سعر المنتج النهائي هو 55 ريال. 

لكن بشكل عام من الضروري البحث عن المنافسين والتأكد من أن سعر المنتج متوافق مع الأسعار في السوق من أجل المنافسة وكسب المزيد من العملاء وعمليات البيع التحويلات. 

مميزات استراتيجية التسعير على أساس التكلفة

  • سهولة حساب التكلفة وتحديد السعر. 
  • إمكانية تنفيذها بسرعة. 
  • تحديد السعر الذي يغطي التكاليف.

سلبيات استراتيجية التسعير على أساس التكلفة

  • لا تهتم بقيمة المنتج المقدمة للعملاء. 
  • من الصعب تغيير السعر عند الضرورة. 
  • لا يقدم أي حوافز لتعظيم الأرباح. 

إستراتيجية التسعير على أساس القيمة – VALUE BASED PRICING

في إستراتيجية التسعير على أساس التكلفة يُعتمد على التكلفة كأساس لتحديد السعر ولكن هنا العكس حيث يكون العميل أو المشتري هو الأساس في عملية تسعير المنتجات عبر الوضع في الحسبان للقيمة التي يحصل عليها من المنتج. وهذا سيسمح لك بجني المزيد من الأرباح على حسب العميل واستعداده لشراء المنتج. 

فعلى سبيل المثال عند الترويج لمستلزمات نسائية للرجال ففي هذه الحالة قد لا تكون هناك مشتريات مالم يكُن سعر هذه المنتجات منخفض للغاية حتى يشتريها رجل ليهديها إلى زوجته أو أمه أو أخته. ولكن عند ترويجها مباشرة لدى النساء من الممكّن رفع سعرها لأنه في هذه الحالة تكون قيمتها أكبر. والجدير بالإشارة أن هذه الاستراتيتجة تساعد المتاجر على تقديم منتجات عالية القيمة بدلًا من تقليل التكلفة. 

مميزات إستراتيجية التسعير على أساس القيمة

  • يحقق المزيد من الإيرادات والأرباح. . 
  • يساعد على تقديم منتجات ذات قيمة وعالية الجودة.
  • يزيد من التركيز على خدمة العملاء. 

 سلبيات إستراتيجية التسعير على أساس القيمة

  • يتطلب الكثير من الوقت والجهد لفهم شخصية المشتري. 
  • ليس دقيق بنسبة 100%. 

التسعير الديناميكي – DYNAMIC PRICING 

على عكس استراتيجيات تسعير المنتجات السابقة، هذه الاستراتيجية تتميز بالتغير المُستمر على حسب العوامل المحيطة للنشاط التجاري، فعلى سبيل المثال عند التغير في الطلب على المنتج جراء العوامل الموسمية أو التغير في أسعار المنتجات لدى المنافسين في السوق أو حتى عند ارتفاع تكاليف الإنتاج. 

بما تتيح الفرصة بتغيير الأسعار للتناسب مع هذه التغييرات وفي نفس الوقت لتحقيق أرباح جيدة، أو توطين مفهوم التسعير المناسب في الوقت المناسب. ومثال على ذلك تغيير أسعار المنتجات في متجر أمازون على حسب حجم الطلب والمنافسة. 

مميزات التسعير الديناميكي 

  • يساهم بقوة في زيادة المبيعات والأرباح. 
  • يزيد من الطلب على المنتجات. 
  • يساعد في التعرف على سلوكيات العملاء. 

سلبيات التسعير الديناميكي

  • قد لا يتم قبوله من قبل المستهلكين. 
  • قد يعرف العملاء الوقت الذي تكون فيه الأسعار منخفضة. 
  • يساهم في نشوب حرب الأسعار. 

استراتيجية التسعير التنافسي – Competitive pricing

هذه الاستراتيجية لا تضع اهتمام للقيمة أو لتكلفة التصنيع أو حتى حالة السوق، بل تعتمد فقط على تحديد الأسعار المنافسة كأساس ومن ثم يتم تحديد أسعار المنتجات بناءً عليها. والتي تكون مناسبة في حالة إطلاق متجر جديد أو تقديم منتج جديد في السوق ففي هذه الحالة تكون أسعار المنتج متساوية مع المنافسين ولكنها لا تفسح الفرصة لزيادة الأرباح والإيرادات أو النمو بشكل سريع. 

مميزات التسعير التنافسي 

  • من السهل حسابه وتحديد السعر المناسب. 
  • يقلل من مخاطر تحديد السعر. 
  • تغيير الأسعار بما يتوافق مع السوق. 

 سلبيات التسعير التنافسي 

  • لا يهتم بحجم الطلب على المنتج أو العوامل الأخرى. 
  •  لا يوفر المرونة الكافية في تغيير السعر. 
  •  لا يهتم بكيفية تفاعل أو رضاء العملاء بالسعر.

كيف تختار استراتيجية تسعير المنتجات المناسبة؟ 

حتى تتمكّن من اختيار استراتيجية تسعير مناسبة وتحقق أهدافك التسويقية وتضمن لك المزيد من المبيعات والأرباح ففي هذه الحالة يجب عليك دراسة مجموعة من الجوانب من أجل اتخاذ قرارات مستنيرة، والمتمثلة في الآتي: 

  • وضع المتجر في السوق: هل المتجر الإلكتروني أو عملاتك التجارية جديدة؟ أم هي علامة تجارية لديها عملائها وحصتها في السوق؟ وأيضًا هل تفكر في إطلاق مُنتج جديد وغير موجود في السوق؟ 
  • المنافسة: من هم منافسيك؟ والاستراتيجيات السعرية التي يستخدمونها؟ وما هي أسعاره المنتجات الخاصة بهم؟ 
  • الجمهور المستهدف: من هم عملائك؟ ومعدل الدخل لديهم؟ وهل هم مهتمون حقًا بالمنتج الذي تقدمهم؟ وما هي توقعاتهم ورغباتهم تجاه المنتج والقيمة المقدمة لهم. 
  • الأهداف: هل تريد تحقيق المزيد من الأرباح؟ أو زيادة الحصة السوقية؟ أو الدخول إلى سوق جديد؟ أم النمو أو السيطرة على السوق؟ 
  • المنتج: ما هي مميزات منتج؟ وما هي قيمته لدى العملاء؟ وهل هناك منتجات أخرى بديلة له؟ 
الخاتمة 

تسعير المنتجات من الجوانب المهمة والمساهمة وبقوة على إنجاح متجرك الإلكتروني، عبر تسعير المنتجات بشكل جيد ستضمن تحقيق المزيد من المبيعات والأرباح والعكس كذلك في حالة عدم الاهتمام بوضع استراتيجية تسويقية واضحة الأهداف والمعالم. 

اقرا ايضا: فوائد للتجارة الإلكترونية – دليل شامل


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *